روما-انتر(تحدي الصدارة)يوفي يواجه تورينو في الفرصة الأخيرة, ونابولي وفيورنتينا في طريق مفتوح

روما-انتر(تحدي الصدارة)يوفي يواجه تورينو في الفرصة الأخيرة, ونابولي وفيورنتينا في طريق مفتوح
| بواسطة : امل | بتاريخ 31 أكتوبر, 2015
المصدر - أخبار اليوم أونلاين

روما-انتر(تحدي الصدارة)يوفي يواجه تورينو في الفرصة الأخيرة, ونابولي وفيورنتينا في طريق مفتوح نقدم لكم في موقع اخبار اليوم أونلاين آخر الأخبار والمستجدات على الساحة الرياضية وتلعب في هذه الجولة مواجهات أخرى مثيرة لعل أبرزها لقاء إنتر ميلان أمام المتصدر روما اليوم أيضا، كما ستكون مباراة ميلان ولاتسيو اختبارا حقيقيا للفريقين وممتعة للجماهير,كما سيكون ديربي مدينة تورينو بين يوفنتوس حامل اللقب- والمترنح- مع عدوه تورينو، ولاتسيو مع ميلان، وجنوى مع نابولي.. لقاءات مهمة ومنتظرة من كل عشاق الكالتشيو, ويتصدر روما الترتيب برصيد 23 نقطة وهو مطارد بفارق نقطتين من الثلاثي نابولي وفيورنتينا وإنتر ميلان، فيما يعاني يوفنتوس بطل الأعوام الأربعة الأخيرة في المركز الثاني عشر بثلاث انتصارات في 10 مباريات.

على ملعبه ووسط جماهيره سيحاول إنتر ميلان بقيادة مدربه الخبير مانشيني خطف النقاط الثلاثة من ضيفه روما لافتكاك الصدارة منه بالذات، حيث يتصدر روما الترتيب ب23 نقطة على بعد نقطتين من إنتر, وروما يدخل اللقاء منتشيا بعدما فاز في آخر 5 مباريات على التوالي وهو الأمر الذي لم يحدث منذ موسمين، بينما إنتر ميلان وبعد بداية صاروخية وتحقيقه 5 انتصارات متتالية فيمستهل البطولة فشل لأربع مباريات بعدها في تحقيق الفوز لكن انتصاره الأخير على بولونيا حقق بعض الاستقرارا وأعاد بعض الثقة للفريق, وأداء إنتر غير الجيد أمام بولونيا ربما يكون مرده إلى تفكير اللاعبين والمدرب كذلك في لقاء روما، فقد صرح مانشيني بأن المباراة ستكون مهمة وصعبة أمام الهجوم الأقوى في إيطاليا وستعطي حافزا كبيرا للفائز, وروما علاوة على أدائه الجيد وفوزه ال5 على التوالي استعاد لاعبه المصري محمد صلاح وقائده دي روسي بعد إيقافهما مباراة، لكن دي روسي قد لا يشارك بسبب إصابة عضلية, وخسارة روما تعني أنه قد يجد نفسه في المرتبة الرابعة عند انتهاء الجولة فنابولي وفيورنتينا علاوة على إنتر يبتعدون عنه بنقطتين فقط.

على ملعب يوفنتوس أرينا معقل السيدة العجوز سيكون ديربي تورينو مثيرا كعادته، ومتقارب المستوى لأول مرة منذ فترة طويل، فيوفنتوس الذي فقد أعمدته الرئيسية هذا الصيف يبدو أقل قوة من يوفي المواسم ال4 الأخيرة بكثير وخسر 4 من أول 10 لقاءات لعبها! أما تورينو فرغم أدائه المتذبذب إلا أنه يتفوق على يوفي في الترتيب لأول مرة منذ مواسم طويلة, واليغري مدرب يوفنتوس يواجه مأزق صعبا لكن موقعه مدير فيني ما زال في أمان غير أن خسارته اليوم ستكون هي القادرة على جعل الكل يلقي بالمسؤولية عليه وربما التضحية به ككبش فداء هروبا من غضب الجماهير, ويوفنتوس خسر الأربعاء الماضي أمام ساسولو وليس أمامه سوى الفوزاليوم لمحاولة اللحاق بركب المتصدرين، بينما يسعى تورينو لاستغلال وضع عدوه اللدود وإلحاق هزيمة أخرى بهه وتكرار فوزه الموسم الماضي بعدما تمكن من الفوز علىيوفنتوس بعد أن عجز عن تحقيق ذلك ل20 عاما على التوالي, وديربي تورينو هو الأعرق في إيطاليا كما أن التاريخ يشهد بأن الفريقين يقول إنه لم يتمكن أي فريق من تحقيق الاسكوديتو خمس مرات متتالية غيرهما, وبانتظار لقاء مشتعل قد يقضي فيه تورينو على آخر آمال يوفنتوس في تحقيق اللقب الذي يبدو بعيدا الآن لكنه ليس مستحيلا خصوصا أننا تجاوزن الربع الأول من الموسم فقط, وسيكون لقاء اي سي ميلان أمام لاتسيو غدا هو المواجهة التي ستبرز مدى تطور ميلان ميهايلوفيتش بعدما تمكن الروزونيري من الفوز مباراتين على التوالي – أخيرا- لكنه سيواجه لاتسيو الذي يتفوق عليه في الترتيب بفارق نقطتين (لاتسيو يملك 18 وميلان 16).. كما أن نسور العاصمة هم الفريق الوحسد الذي تمكن من تحقيق 5 انتصارات من 5 مباريات لعبت على ميدانهم، ما يعني أن الفوز قد يكون قريبا من لاتسيو إلا لو أثبت ميلان أن فوزه وأداءه الأخير أمام كييفو لم يكن محض فورة, وميهايلوفيتش مدرب ميلان هو لاتسيالي سابق وأحد أعظم اللاعبين الذي مروا من صفوف لاتسيو وحقق في نادي العاصمة 7 ألقاب في 6 مواسم له هناك، وبالتالي فاللقاء سيكون له ماق خاص ومشاعر كبيرة في نفس المدرب الصربي, وفي مباريات أخرى سيكون على نابولي عدم التعثر أمام جنوى على ميدان الأخير فنابولي يطمح بقيادة ساري إلى اللقب والفرصة مهيأة له لتحقيق ذلك خصوصا مع ابتعاد السيدة العجوز عن الأداء المعهود، نابولي يدخل اللقاء متسلحا بقوة هجومية خارقة بقيادة هيغواين وانسيني كما يسعى لاستغلال نتائجه الأخيرة وفوزه في آخر 5 لقاءات بينما جنوى الصعب على ميدانه لا تبشر نتائجه في الدوري بخير حتى الآن فقد فاز في 3 مواجهات فقط من أصل 10 مباريات أما فيورنتنيا فيلعب مباراة سهلة أمام فروسينوني ونقاط المباراة سيجعل الفيولا مستمر في صراع المقدمة، ومن يدري ربما يجد البنفسجي نفسه في الصدارة بعد نهاية الجولة، في حال تعادل روما مع إنتر وفشل نابولي في تحقيق الفوز على جنوى, ويلعب غدا الأحد أيضا أودينيزي ضد ساسولو المتألق، وبولونيا مع أتالانتا، وكاربي مع فيرونا أما يوم الاثنين فسيلعب باليرمو مع إمبولي وسمبدوريا مع كييفو.

تابع آخر الأخبار من هنا

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار اليوم أونلاين الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.